• ×

الزيتون وزيته

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
الزيتون وزيته


أ*. د. طلال علي زارع

الزيتون Olive له فوائد جمة، ويستخرج منه زيت الزيتون، ويستعمل في الأكل والدواء وفي أغراض أخرى لقول الله سبحانه وتعالى: ( وَشَجَرَةً تَخْرُجُ مِن طُورِ سَيْنَاء تَنبُتُ بِالدُّهْنِ وَصِبْغٍ لِّلْآكِلِينَ) [المؤمنون: 20]، وقوله تعالى: (اللَّهُ نُورُ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ مَثَلُ نُورِهِ كَمِشْكَاةٍ فِيهَا مِصْبَاحٌ الْمِصْبَاحُ فِي زُجَاجَةٍ الزُّجَاجَةُ كَأَنَّهَا كَوْكَبٌ دُرِّيٌّ يُوقَدُ مِن شَجَرَةٍ مُّبَارَكَةٍ زَيْتونه لَّا شَرْقِيَّةٍ وَلَا غَرْبِيَّةٍ يَكَادُ زَيْتُهَا يُضِيءُ وَلَوْ لَمْ تَمْسَسْهُ نَارٌ نُّورٌ عَلَى نُورٍ يَهْدِي اللَّهُ لِنُورِهِ مَن يَشَاء وَيَضْرِبُ اللَّهُ الْأَمْثَالَ لِلنَّاسِ وَاللَّهُ بِكُلِّ شَيْءٍ عَلِيمٌ) [النور: 35]، ولقول النبي صلى الله عليه وسلم: (كلوا من الزيت وادهنوا به فإنه يخرج من شجرة مباركة) [رواه الترمذي عن أبي هريرة رضي الله عنه].
شجرة الزيتون دائمة الخضرة يصل طولها إلى حوالي عشرة أمتار، لها جذع عميق الأخاديد، وأوراق صغيرة جلدية، وعناقيد من الأزهار البيضاء المخضرة، وثمار خضراء يصبح لونها مسود عندما تنضج. وتزرع في بلدان البحر الأبيض المتوسط، وفي مناطق ذات مناخ مشابه في الأمريكيتين..
وأظهرت الدراسات أن تناول زيت الزيتون يسهم في الوقاية من أمراض شرايين القلب التاجية، وارتفاع كوليسترول الدم، وارتفاع ضغط الدم، ومرض السكري والبدانة، وكذلك يقي من بعض السرطانات مثل سرطان الثدي والرحم والمعدة والقولون. وأكدت الدراسات الحديثة أن فوائد زيت الزيتون تعزى في كثير منها إلى مركبات متعدد الفينول، وهي من مضادات الأكسدة التي تفيد في الوقاية من أمراض شرايين القلب التاجية والسرطان والشيخوخة وغيرها. وأفضل أنواع زيت الزيتون هو زيت الزيتون البكر، الذي يحتوي على مركبات متعدد الفينول.
ويحتوي زيت الزيتون على أحماض دهنية أحادية غير مشبعة تساعد على الهضم. كما أن نسبة تركيب بعض المواد الدهنية الأساسية في زيت الزيتون تكاد تكون قريبة ومماثلة لدهون لبن الأم. ويشكل حمض الأولييك أحادي الإشباع حوالي 75% من مجموع أحماضه الدهنية. ويحتوي زيت الزيتون على فيتامين أ وفيتامين د وفيتامين هـ. وزيت الزيتون مسهل ومسكن لآلام الأمعاء، ويساعد على إذابة الحصوة المرارية وعلى تفريغ الصفراء. وله أيضاً استعمالات أخرى مثل تقوية الشعر وإزالة تجاعيد البشرة، ويساعد على التئام القروح والجروح، ويدخل في صناعة أفضل أنواع الصابون، وكذلك يدخل في كثير من الصناعات الغذائية والدوائية. وأوراق الزيتون تخفض ضغط الدم، وتحسن الدورة الدموية، ويمكن أن تستخدم لعلاج التهاب المثانة وأورام الحلق. وصمغ شجر الزيتون يحد الذهن ويلصق الجراح ويقطع السعال المزمن. ويفيد بخور نوى الزيتون في قطع الربو والسعال..
وأظهر بحث حديث أجراه باحثون من مركز مونيل بفيلادلفيا أن زيت الزيتون يحتوي على مواد من أهمها أوليوكانثال، وهذه المواد تحاكي في عملها عمل عقار إيبوبروفين الذي يستعمل في تسكين الآلام وعلاج الالتهابات، كما يفيد تناولها في الوقاية من بعض الأمراض مثل أمراض القلب وانسداد الشرايين والأمراض السرطانية والزهايمر.

المصدر: كتاب الغذاء والصحة - طلال علي زارع
الصحة والحياة talalzari.com

بواسطة : admin
 0  0  15256
جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 12:04 مساءً الأحد 15 ديسمبر 2019.