• ×

أيهما أكثر إحساساً بالألم.. الذكور أم الإناث؟

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
 قد نظن أن الشعور بالألم يأتي بطريقة واحدة لكل الناس، غير أن دراسة علمية حديثة تكشف أن الألم يختلف ما بين الذكور والإناث، وأن الذكور أكثر حساسية في هذا الشأن.

كذلك فإن الرجال يتذكرون آلامهم السابقة بطريقة أوضح من النساء، هذا يعني أن الواحد منهم يعاني أكثر إذا ما تعرض لألم في الموضع نفسه مجددًا.

أما بالنسبة للمرأة فإن ردة فعلها أقل عنفًا مع الألم، ولا تتأثر بالتجارب السابقة كما الرجل.

أبحاث على الفئران
في البدء فقد أجريت تجارب الألم على الفئران ومن ثم على البشر، ويقول الباحثون إنها سوف تساعد في إحداث اختراق في علاج الألم المزمن.

يقول جيفري موغيل، أستاذ دراسات الألم في جامعة مكغيل الكندية، الذي أجرى البحث، إن التجارب على الفئران وجدت فروقًا واضحة في التعاطي مع الألم ما بين الذكور والإناث، وهي اختلافات مفاجئة في نسبة التوتر.

ويضيف: "بناء على ذلك قررنا مد التجربة إلى البشر، لمعرفة هل سيكون الأثر نفسه".

وجاءت النتيجة لتثبت أن الأثر نفسه يتكرر مع الناس، وقد نشرت النتائج في مجلة "علم الأحياء الحالي".

غرفة التجارب
شارك 41 رجلًا و38 امرأة تتراوح أعمارهم بين 18-40 عامًا في الدراسة، حيث تم نقلهم إلى غرفة معينة وتعرضوا لمستويات منخفضة من الألم عبر الحرارة في الساعد.

وتم تقييم مستوى الألم على مقياس مكون من 100 نقطة، ثم طلب من المشاركين إجراء تمارين الذراع لمدة 20 دقيقة أثناء ارتدائهم لقياس مشدود لضغط الدم.

وتم تكرار التجربة لليوم الثاني، حيث عاد ذات الأشخاص إلى نفس الغرفة أو إلى غرفة أخرى، وتعرضوا لمزيد من الألم.

وثبت أن الرجال يتذكرون التجارب المؤلمة السابقة بوضوح أكثر من النساء، ونتيجة لذلك يحصلون على مزيد من الألم في الموضع نفسه.

وكالات
بواسطة : admin
 0  0  86